شـبكة جنـين للـحوار

حياكم الله وبياكم واهلا وسهلا بكم في شبكتكم شبكة جنين للحوار ..
شـبكة جنـين للـحوار


    اجمل القصص

    شاطر
    avatar
    الحب المستحيل
    .
    .

    انثى
    عدد الرسائل : 215
    تاريخ التسجيل : 23/06/2007

    اجمل القصص

    مُساهمة من طرف الحب المستحيل في السبت مارس 15, 2008 10:19 pm

    غداً نلقى الاحبة

    لما حضر بلال بن رباح رضي الله عنه مؤذن رسول الله صلى الله عليه وسلم الوفاة فقالت زوجته وامصيبتاه .. وامصيبتاه فقال لها لا تقولي وامصيبتاه ولكن قولي وافرحتاه غداً القى الاحبة محمداً وصحبه.

    [size=21]رؤية السيدة عائشة رضي الله عنها

    رأت امنا عائشة الصديقة بنت الصديق زوجة الحبيب المصطفى رؤية وقصتها على ابيها ابي بكر وقالت يا أبتي رأيت الليلة وكأن ثلاث اقمار نزلت من السماء ودخلت حجرتي اي غرفتي فقال لها الصديق ان صدقت رؤياك يا ابنتي فسيدفن في حجرتكِ ثلاثة هم خير أهل الارض ولما تزوجت الحبيب المصطفى ومات دفن في حجرتها فقال ابو بكر يا عائشة هذا اول الاقمار ومن ثم دفن هو بجور الحبيب المصطفى وبجواره عمر بن الخطاب رضي الله عنه.
    الدار والداعي

    عن جابر رضي الله عنه قال: جاءت ملائكة إلى النبي صلى الله عليه وسلم وهو نائم فقالوا: إنَّ لصاحبكم هذا مثلاً فاضربوا له مثلاً. قال بعضهم: إِنَّه نائم، وقال بعضهم: إنَّ العين نائمة والقلب يقظان، فقالوا: مَثَلُه كمثل رجل بنى داراً وجعل فيها مأدُبة وبعث داعياً؛ فمن أَجاب الداعي دخل الدار وأكل من المأدُبة، ومن لم يجب الداعي لم يدخل الدار ولم يأَكل من المأدُبة. فقالوا: الدار الجنة، والداعي محمد، فمن أَطاع محمداً فقد أطاع الله، ومن عصى محمداً فقد عصى الله.
    [size=21]هكذا فاصنعوا لهن


    ‏‏قدمت على عمر بن الخطاب رضي الله عنه امرأة , كأنما قد ركب بين كتفيها القمر , يشع من عينيها السحر , ويرشف من شفتيها الخمر , ومعها شاب قد طال شعره , وتشعث , وركبته الأوساخ ، ولميمسه الماء ولا يد الحلاق منذ شهور , وله لحية كشعر القنفذ , واظافر سود طوال تغثىمن قذارتها عين رائيها , وعليه ثياب بالية ممزرقة ، لا يعرف لها شكل ولا لون ،وتقتل برائحتها من عشرة أمتار... فقالت : يا أمير المؤمنين .. هذا زوجي وابنعمي ، وأنا لا أريده ففرق بيني وبينه..
    قال الرجل : زوجتي يا أمير المؤمنين ،وعرسي من شهرين اثنين ، لم ترفع معالم العرس ، حتى جاءت تسأل الطلاق من غير ذنبجنيته ، ولا حدث أحدثته ، قالت : ما أساء إلي ، ولكني لا أريده، قال عمر : تعالي غدا ،وأشار إلى غلامه ، فذهب بالرجل إلى الحلاق ، فأخذ من شعره ، وإلىالحمام فغسله وقص أظافره ، وألقى عنه هذه الأسمال البالية ، وألبسه ثيابا جديدةنظيفة ، وجاء به من الغد ، وقد خلق خلقا جديدا ، وعاد رجلا آخر ، وبدا شبابه وجمالهوصحته ، فغضت المرأة بصرها عنه ، لأنها لم تعرفه ، فحسبته رجلا غريبا ، فأومأ إليهعمر أن خذ بيدها ، فلما مسها وثبت اللبؤة الغضبى ، وتورد من الحياء والغضب وجهها ،ونترت يدها منه وقالت : ابتعد أيها الفاسق ، أتهجم علي بين يدي أمير المؤمنين ؟فقال عمر : ويحك هذا زوجك، فنظرت إليه محدقة كأنها لا تصدق عينيها ، وترددتلحظة ... ثم رمت بنفسها بين يديه وهي تبكيوانصرفا راضيين ،قال عمر : (هكذا فاصنعوا لهن ، إنهن يحببن أن تتزينوا لهن ،كما تحبون أن يتزين لكم).
    ولوأن هذه البيوت التي خربها الخصام ، ونغض عيش أهلها ، وشرد بنيها ، لو أن كل امرأةفيها لم تقابل زوجها إلا مستعدة له استعدادها لمقابلة صديقاتها ، ولم تلقه بوجهكالح ، وشعر منفوش ، وثياب وسخة ، تفوح منها روائح المطبخ ، ولو أن كل رجل لقيامرأته بمثل ما يلقى به أصحابه ، لم يقابلها بالشعر المشعث ، ولا بوجه عابس ، لعادت[size=16]الحياة الزوجية مثل ( شهر العسل ) : كلها حب وود وسلام
    ]

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أكتوبر 20, 2017 2:14 am