شـبكة جنـين للـحوار

حياكم الله وبياكم واهلا وسهلا بكم في شبكتكم شبكة جنين للحوار ..
شـبكة جنـين للـحوار


    الشاعر سمير عطية ولقاء مع الجزيرة توك

    شاطر

    مـحمد أبو عـرة
    1
    1

    ذكر
    عدد الرسائل : 1256
    العمر : 30
    الأقامة : في المنفى...
    العمل : Technological techniques
    تاريخ التسجيل : 27/04/2007

    الشاعر سمير عطية ولقاء مع الجزيرة توك

    مُساهمة من طرف مـحمد أبو عـرة في الجمعة مايو 18, 2007 6:55 pm

    الجزيرة توك تقابل الشاعر سمير عطية

    رابط الموضوع
    http://www.aljazeeratalk.net/portal/content/view/852/1/
    الأصل أن الثقافة هي هوية الشعب التي تعبر عن انتمائه الحضاري وجذوره التاريخية .

    " إن أمة اقرأ أصبحت لا تقرأ "


    * الشاعرسمير عطية يعود أصله لقرية سيلة الظهر في فلسطين المحتلة ، من مواليد الكويت 1972 حاصل على شهادة في اللغة العربية من جامعة صنعاء ، يحمل جواز سفرٍ أردني، ويقيم في سورية حيث يعمل نائبا للمدير العام لمؤسسة فلسطين للثقافة ، متزوج وعنده دارين ومحمود .
    *شارك في العديد من المسابقات الشعرية، وحصل على عدد من الجوائز الشعرية في الوطن العربي ، ولديه عشرات المقالات.
    *عضو في رابطة الأدب الإسلامي واتحاد الكتاب والصحفيين الفلسطينيين ، ورابطة أدباء بيت المقدس .
    *صدر أول أعماله الشعرية مؤخرا في معرض أبوظبي للكتاب وهو ديوان " نزيف الذكريات " ، ويعد حاليا لإصدار شعري آخر يضم مختارات من القصائد لشعراء فلسطينيين وعرب كُتبت عن نكبة فلسطين ،في مساحات زمنية متباعدة.
    .............................................

    الجزيرة توك: بداية أهلاً وسهلاً بك في الإمارات...ماهو سر زيارتك للإمارات؟

    - شاركت دار مؤسسة فلسطين للثقافة في معرض أبوظبي للكتاب ، الذي أقيم في الفترة من 31/ 3 إلى 8/4 ، وتأتي مشاركتنا في إطار التواصل الثقافي مع المؤسسات الأدبية والمراكز التراثية ودور النشر في الوطن العربي عموما والإمارات خصوصا ، حيث من الضروري مد جسور العلاقة بين المؤسسة من جهة وبين الهيئات الثقافية في الوطن العربي ، والعمل على إقامة مشاريع ثقافية تساهم في خدمة الثقافة الفلسطينية .

    الجزيرة توك: مؤسسة فلسطين للثقافة تقترب من ذكرى الثانية لتأسيسها، هل كانت الإنجازات بحجم الطموحات؟
    - بالنسبة للعمرالزمني للمؤسسة فالإنجازات جيدة ومُرضية ، وبالنسبة لطموحنا ، ومع الواقع الثقافي الفلسطيني على الأرض ، فلا يزال أمامنا الكثير ، كي نثري التجربة الثقافية الفلسطينية التي تعتبر من أهم التجارب في الوطن العربي.

    الجزيرة توك: ماهي الخطوات التي انخذتها المؤسسة لتكون منبرٌ ثقافيٌ لجميع أطياف الشعب الفلسطيني ( بالداخل والشتات) ؟

    الموقع الإلكتروني كان أول مشروع أطلقته مؤسسة فلسطين، ومن أهم المشاريع حتى الآن ، حيث استطعنا من خلاله التواصل مع الأدباء والمثقفين في فلسطين والشتات ، وكان وسيلة مهمة لكسر الحصار الثقافي الذي نعاني منه بسبب الاحتلال الصهيوني والتجزئة الجغرافية التي يفرضها علينا .
    وقد أطلقنا منذ أسابيع فقط مدونات فلسطين للثقافة التي توفرلكل أديب أن ينشر إبداعه الثقافي ،ويتواصل مع المشهد الفلسطيني والعربي .وهذا من شأنه أن يجعل موقع المؤسسة منبر ثقافي حضاري لكل قلم يجد في فلسطين حلمه الثقافي وهمه الفكري .

    الجزيرة توك: مامصدر تمويل المؤسسة؟ وما الأنشطة التي تقوم بها؟
    المؤسسة تعمل على إقامة المشاريع الثقافية التنفيذية مع عدد من الهيئات الثقافية والمؤسسات الأخرى كمصدر مهم من مصادر التمويل ، إضافة إلى وجود دار نشر وتوزيع تابعة للمؤسسة ، لها إصداراتها المطبوعة وتشارك في معارض الكتاب في الوطن العربي ،ولها مردودها المادي .
    إضافة إلى ذلك فإننا ندعو باستمرار الشخصيات المهتمة في فلسطين و عالمنا العربي إلى دعم الثقافة الهادفة الملتزمة التي تسعى للنهوض بالمشروع الثقافي الفلسطيني الذي يواجه تحديات خطيرة في المرحلة الحالية .

    الجزيرة توك: في ظل هرولة العديد من الدول العربية نحو التطبيع مع العدو الصهيوني. هل تجدون تعاوناً من الدول العربية مع مؤسستكم؟
    الأصل أن الثقافة هي هوية الشعب التي تعبر عن انتمائه الحضاري وجذوره التاريخية ، وعلى الجميع أن يدرك أن العدو الصهيوني حين يحارب شعبنا ،ويحاصر ثقافتنا ،ويُهوِّد مساجدنا ،ويسرق تاريخنا وتراثنا ، إنما يمثل في هذا السلوك فكره ومشروعه الذي يعمل على تحقيقه .ولذلك فإننا حين نقدم مشروعنا الثقافي في المؤسسة إلى أبناء أمتنا ونتواصل معهم إنما نريد حماية هويتنا العربية الإسلامية ، وقد وجدنا العديد من المؤسسات في فلسطين والوطن العربي التي تشاركنا هذه الرؤية الثقافية .

    الجزيرة توك: إعتاد الكيان الصهيوني الهجوم على كل ما هو فلسطيني. فما هي جهود مؤسستكم للحفاظ على الهوية الثقافية الفلسطينية؟
    نقوم بالعديد من الجهود ، ومنها المساهمة في كسر الحصارالثقافي عن شعبنا الفلسطيني من خلال بعض المشاريع التي ترفد الجامعات الفلسطينية بالكتاب .
    كما أن لدينا تواصلا فاعلا مع عددمن الهيئات التراثية والشخصيات الثقافية في فلسطين وخارجها ، التي تعمل على صون التراث وحفظه .والاهتمام بإصدار كتب تزيد الوعي بهذه الجوانب .
    كما نعمل باستمرار على تعزيز العلاقات مع الفرق الفنية الفلسطينية المعنية بحفظ التراث الفلسطيني بأناشيدها وأغانيها ،والتعاون معها عبر العديد من البرامج .

    الجزيرة توك: ما هي المشاريع القادمة للمؤسسة؟
    المشروع القادم يتمثل في إقامة مهرجان ثقافي في الذكرى الخمسين لسقوط مدينة القدس بيد الاحتلال الصهيوني ، عبر فعاليات شعرية وفنية ومحاضرات تاريخية .كما لدينا العديد من الإصدارات المطبوعة التي من شأنها أن تضيف المتميز والمفيد للمكتبة الثقافية الفلسطينية والعربية.

    الجزيرة توك: ما هي آلية النشر في المؤسسة؟ (الكترونيا)
    المؤسسة ترحب بمشاركات المبدعين والكُتاب والمثقفين ، عبر موقعها الإلكتروني ومن خلال التسجيل بالمدونات الثقافية التي أطلقتها ، فهذه المنابر من شأنها أن تُعرف بالتجارب الإبداعية في فلسطين ، وتقرب الأدباء أكثر من المشهد الثقافي الفلسطيني الذي هو جزء مهم من المشهد الثقافي العربي .

    الجزيرة توك: هل كان انطلاق مشروع "مدونات فلسطين" شيئا لا بد منه؟ هل تعتقد بأن زحف المدونات والنشر الاكتروني سيطغى على الكتاب المطبوع؟
    بالتأكيد إننا في زمن إعلامي وثقافي متأثر بلغة " الانترنت " ، بما يملك من إمكانيات وتأثير في مختلف الاهتمامات .
    وتعاملنا مع الانترنت كوسيلة مهمة من وسائل النهوض بالمشروع الذي تحمله المؤسسة ،وتقدمه إلى شريحة واسعة من الجمهور الذي يتابع الانترنت ،و يعيش في عالمه ، ويتفاعل مع ما يكتب وينشر فيه .
    لكن في ذات الوقت فإن المؤسسة لديها دار للنشر والتوزيع ، لأن المؤسسة الثقافية الناجحة يجب أن تستخدم كل الوسائل الإعلامية الممكنة لكي يصل صوتها الإبداعي لأكبر شريحة ممكنة.لذا أقول إن الكتاب له مكانة رفيعة في رؤيتنا وبرامجنا .

    مـحمد أبو عـرة
    1
    1

    ذكر
    عدد الرسائل : 1256
    العمر : 30
    الأقامة : في المنفى...
    العمل : Technological techniques
    تاريخ التسجيل : 27/04/2007

    رد: الشاعر سمير عطية ولقاء مع الجزيرة توك

    مُساهمة من طرف مـحمد أبو عـرة في الجمعة مايو 18, 2007 6:55 pm

    الجزيرة توك: هل تفكر المؤسسة باحتضان الأقلام الفلسطينية التي اختارات أن تكتب باللغة الانجليزية؟ ألا تعتقد بأن القضية الفلسطينية تحتاج لمن يبرزها للعالم بشكل إيجابي؟
    - طبعا ، يجب أن تكون مشاريعنا متنوعة ، وتلبي اهتمامات المثقف الفلسطيني وتعكس تجربته الثقافية عبرالعقود الماضية ، ونأمل أن نصل إلى تنفيذ العديد من المشاريع والبرامج التي تثري هذه الجوانب .
    أما عن إيصال صوتنا إلى الغرب فأعتقد أن هذا جهد كبير يجب أن ينهض بتنسيق بين عدة مؤسسات وجهات ثقافية ، وفق رؤيةواضحة مرتكزة إلى خطاب ثقافي يظهر ثقافتنا وأصالتها وعدالة قضيتنا التي تُحارِب في أكثر من اتجاه وخاصة في الجانب الثقافي .

    الجزيرة توك: ما هي رؤيتك للواقع الثقافي في الوطن العربي؟ علماً بأن عدد الأميين فيه ما زال مرتفعا ويصل إلى حد السبعين مليون أمي؟
    أقول دائما بكل أسى " إن أمة اقرأ أصبحت لا تقرأ " !! وهذا مؤلم ، ويزيد من هذاالألم أننا أحوج ما نكون إلى استنهاض إمكانيات أمتنا ثقافيا في هذه المرحلة الحرجة ، لكن ما يشعرنا بالأمل دائما أننا أمة كانت تنهض من كبواتها باستمرار ،وتعود لتكون مساهم رئيس في تقديم نماذج مضيئة للعالم ثقافية وحضاريا وإنسانيا .

    الجزيرة توك: إعلاميا، ألا ترى بأن صوت اللغة العربية الفصحى يخفت بسرعة مقلقة؟
    هناك من يذهب إلى أبعد من ذلك ، حيث يتم ربط ما يجري بمخططات لتمزيق النسيج الثقافي العربي والإسلامي في أمتنا .
    وأيا كانت مداخل هذا الواقع المؤلم فمن الضروري أن نكون أحرص الناس على لغتنا التي تسيج هويتنا في زمن العولمة . خاصة بما لدى لغتنا من إمكانيات مكنتها عبرالعقود الماضية من أن تكونمن أمهات اللغات عبرالتاريخ الإنساني .


    كلمة توججها للإعلاميين الشباب في الجزيرة توك.
    أقول ما قاله الشاعر الفلسطيني الراحل" إبراهيم طوقان "رحمه الله :

    حيِّ الشبابَ وقلْ سلاماً إنكمْ أملُ الغدِ

    صحَّتْ عزائمُكمْ على دفعِ الأثيم المعتدي

    واللهُ مدَّ لكمْ يداً تسمو على أعلى يدِ

    وطني أزفُّ لكَ الشبابَ كأنَّه الزَّهرُ النَّدي


    أتمنى لكم أن تكونوا أقلاما فاعلة تساهم في صناعة إعلام متميز لأمتنا.

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 11, 2016 2:29 am