شـبكة جنـين للـحوار

حياكم الله وبياكم واهلا وسهلا بكم في شبكتكم شبكة جنين للحوار ..
شـبكة جنـين للـحوار


    "فوز العراق رسالة وحدة الى العالم"

    شاطر
    avatar
    الوحدات
    احلى مبدع
    احلى مبدع

    ذكر
    عدد الرسائل : 186
    العمر : 37
    الأقامة : الوحدات
    تاريخ التسجيل : 15/07/2007

    GMT + 2 Hours "فوز العراق رسالة وحدة الى العالم"

    مُساهمة من طرف الوحدات في الجمعة أغسطس 17, 2007 5:53 pm


    اعتبر نجم الفريق العراقي نشأت أكرم أن فوز منتخب العراق ببطولة الأمم الآسيوية يثبت ان بامكان العراقيين توحيد صفوفهم.
    وقال أكرم ان الفوز يوجه رسالة واضحة الى العالم مفادها انه "ثمة عراق واحد. عراق يمثل كل الطوائف والقوميات".
    واضاف "في منتخبنا العراقي لعبنا متحدين ولم نفرق بين اللاعبين على اساس الطوائف والمعتقدات وهذا ما يجب ان يكون الحال عليه بالنسبة للعراق".
    ويشار الى ان اكرم فاز بلقب افضل لاعب في المباراة النهائية.
    وكان آلاف العراقيين اندفعوا الى الشوارع للاحتفال بفوز فريقهم ببطولة كأس آسيا لكرة القدم، وذلك اثر تغلبه على الفريق السعودي بهدف واحد مقابل لاشيئ في المباراة النهائية التي اقيمت الاحد في العاصمة الاندونيسية جاكارتا.
    وسجل هدف العراق اللاعب يونس محمود في الدقيقة 71 من ضربة رأسية اثر مناولة من زميله هوار الملا محمد.
    وسمعت اصوات طلقات الرصاص احتفالا بالفوز في بغداد، وتجمع المحتفلون وهم يحملون العلم العراقي وصور نجوم فريقهم.
    كما قامت السلطات العراقية بفرض نظام حظر سير السيارات في بغداد من الساعة الرابعة عصرا بالتوقيت المحلي يوم الاحد (اي قبل موعد انطلاق المباراة في جاكارتا بنصف ساعة) حتى الساعة السادسة من صباح الاثنين بهدف منع اية هجمات تستهدف المختفلين.
    وكان هجومان بسيارتين مفخختين استهدفا عراقيين يحتفلون بفوز فريقهم على فريق كوريا الجنوبية في الدور قبل النهائي من البطولة، واسفر الهجومان عن مقتل خمسين فردا على الاقل.




    الفريق العراقي يحمل كأس آسيا بعد تسلمه من الرئيس الاندونيسي


    وفي العاصمة الاندونيسية جاكارتا، حيث اقيمت البماراة، اندفع آلاف العراقيين عقب انتهاء المباراة الى الشوارع وهم يحملون اعلام بلادهم وسط تعاطف وتأييد واضح من جانب الاندونيسيين.
    وتقول لوسي ويليامسون مراسلة بي بي سي ان التأييد للفريق العراقي من جانب الاندونيسيين في استاد جاكارتا كان واسعا نظرا للصعوبات التي يواجهها الفريق في التدريب، والعنف المستمر داخل العراق.
    واضافت ويليامسون ان الفريق اراد اعطاء العراقيين شيئا يحتفلون به، وقد تحقق له ما اراد.
    كيف سارت المباراة؟
    انطلقت مباراة نهائي كأس امم اسيا لكرة القدم بين السعودية والعراق بادارة حكم الساحة الاسترالي مارك شيلد.
    ودخل مدربا الفريقين، البرازيليان أنجوس وفييرا اللقاء بالتشكيلتين نفسيهما اللتين لعبا بهما مباراتي نصف النهائي، وبنفس الطريقه وهي 4 - 4 - 2 .
    تشكيلة المنتخب السعودي:
    ياسر المسيليم في حراسة المرمى - وليد عبدربه - وأسامه هوساوي في قلب الدفاع - وأحمد البحري وكامل الموسى في مركز الظهيرين، وفي خط الوسط سعود كريري وخالد عزيز وأمامهما تيسير الجاسم وعبدالرحمن القحطاني، أما في الهجوم فيلعب ياسر القحطاني ومالك معاذ.




    المباراة تشهد صراعا قويا من لاعبي الجانبين


    أما تشكيلة المنتخب العراقي فتضم:
    نور صبري في حراسة المرمى - جاسم محمد وعلي حسين رحيمه في قلب الدفاع - باسم عباس وحيدر عبدالأمير في مركز الظهيرين - أما في خط الوسط فيلعب كل من قصي منير - وهوار ملا محمد - ونشأت أكرم - ومهدي كريم، بينما يلعب في الهجوم يونس محمود وكرار جاسم.
    الشوط الاول
    شهدت الدقائق الخمس الاولى من المبارة بداية سريعة من الفريقين حيث انحصرت المباراة معظم الوقت في وسط الملعب.
    ظهر نشاط ملحوظ من قبل المنتخب العراقي حيث كان الاقرب الى احراز هدف مبكر.
    في الدقيقة السادسة تصل الكرة الى يونس محمود كابتن المنتخب العراقي امام منطقة جزاء السعودية ليلعبها ضربة خلفية مزدوجة ولكنها تخرج لخارج الملعب على يمين الحارس السعودي.
    وفي الدقيقة التاسعة يتلقى اللاعب العراقي قصي اول بطاقة صفراء في المباراة بسبب لعبة خشنة.
    حتى الدقيقة الثانية عشر مازال العراق هو الاقرب لاحراز هدف معتمدا على نشاط لاعبي الجهة اليمنى.
    وفي الدقيقة 14 ضربة ركنية لصالح السعودية من الجهة اليمنى يخرجها الحارس العراقي نور صبري باطراف اصابعه.
    وفي الدقيقة 15 انذار ثاني في المباراة ولكنه هذه المرة لاحد لاعبي السعودية.
    في الدقيقة 18 يصطاد لاعب خط الوسط السعودي عبد الرحمن القحطاني كرة ضالة امام منطقة الجزاء العراقية ويلعبها مباشرة تجاه المرمى ولكنها ضعيفة تخرج لضربة مرمى.




    جماهير الفريقين تدفقوا الى الملعب لمتابعة المباراة


    في الدقيقة 19 لعبة خشنة ضد خيري لاعب السعودية يحتسبها الحكم ضربة حرة مباشرة يعقبها شد عصبي بين لاعبي الفريقين، ويكتفي الحكم بالتحذير.
    في الدقيقة 22 يخطف يونس محمود الكرة من احد مدافعي السعودية ولكنه يلعبها عرضية ارضية في يد الحارس السعودي.
    في الدقيقة 24 الحكم يشهر البطاقة الصفراء الثالثة في المباراة والثانية للعراق في وجه كرار محمد بسبب شد قميص لاعب سعودي من الخلف.
    في الدقيقة 28 يمر كرار لاعب العراق من اكثر من مدافع من جهة اليسار ويلعبها مباشرة تجاه المرمى السعودي ولكن ينجح الحارس ياسر مسيليم في ابعادها الى ضربة ركنية.
    في الدقيقة 31 يحاولا اللاعب السعودي مالك معاذ المراوغة في طريقه الى منطقة الجزاء العراقية إلا ان المدافع باسم عباس يحول دون ذلك.






    في الدقيقة 36 احتكاك جديد بين لاعبي الفريقين داخل منطقة جزاء السعودية بين يونس محمود والمدافع السعودي وليد عبد ربه عندما كان اللعب متوقفا مما اضطر الحكم الاسترالي الى اشهار البطاقة الصفراء في وجه اللاعبين.
    وبهذا وصل عدد البطاقات الصفراء حتى الدقيقة 39 الى 5 بطاقات.
    في الدقيقة 40 ضربة ركنية من جهة اليمين لصالح المنتخب العراقي يلعبها هوار ويتلقاها كرار ويلعبها برأسه تجاه المرمى ولكنها يبعدها ياسر مسيليم الى ضربة ركنية مرة اخرى.
    زادت الاثارة في اخر دقيقتين من الشوط الاول للمبارة حيث خطف المهاجم السعودي ياسر القحطاني الكرة قرب منتصف الملعب وشق طريقه تجاه المرمى العراقي ولكن تدخل الدفاع في الوقت المناسب حال دون تسجيله هدفا.
    وفي الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلا من الضائع يسيطر كرار على الكرة وينطلق من جهة اليسار تجاه المرمى السعودي ولكنه يتعرض للعرقلة خارج منطقة الجزاء.
    الشوط الثاني
    بداية سريعة من قبل الفريقين في الدقائق الخمس الاولى من الشوط الثاني.




    العراق قدم مستوى ثابت خلال البطولة


    ومازال المنتخب العراقي هو الانشط والاقرب الى التسجيل حيث تمكن الحارس السعودي من صد كرة خطيرة على مرتين في الدقيقة 48 من المباراة.
    في الدقيقة 54 العراقي نشأت اكرم يلعب كرة قوية من ضربة حرة مباشرة خارج منطقة جزاء السعودية يخرجها الدفاع الى ضربة ركنية.
    في الدقيقة 60 يلعب تيسير الجاسم كرة قوية يخرجها الحارس العراقي نور صبري بصعوبة الى ضربة ركنية.
    في الدقيقة 62 يخرج الحارس السعودي لعبتين خطيرتين من هجمة عراقية منظمة.
    في الدقيقة 64 كرة عرضية خطيرة لصالح العراق تمر من امام المرمى السعودي.
    في الدقيقة 66 ضربة رأس قوية من يونس محمود تخرج على بعد سنتيمترات قليلة من المرمى السعودي.
    في الدقيقة 67 يرد مالك معاذ بكرة خادعة ولكنها ايضا تمر بجوار مرمى العراق.




    السعودية لم تهزم خلال مباريات المجموعات

    هدف عراقي
    يونس محمود يحرز الهدف الاول في المباراة بضربة رأس قوية في الدقيقة 70 اثر تلقيه الكرة امام مرمى السعودية من ضربة ركنية من جهة اليسار.
    في الدقيقة 73 لاعب عراقي يحصل على البطاقة الصفراء السادسة في المباراة بسبب لعبة خشنة خارج منطقة الجزاء العراقية.
    في الدقيقة 74 يجري المدرب السعودي انجوس تغييرا هجوميا في محاولة لتعويض النتيجة.
    في الدقيقة 76 الحارس السعودي يمنع هدفا اكيدا من بينى اقدام المهاجم العراقي يونس محمود.
    في الدقيقة 82 سحب المدرب العراقي فييرا المهاجم كرار ودفع باللاعب المدافع احمد عباس في محاولة للحفاظ على الفوز.
    في الدقيقة 83 يجري انجوس التغيير الثاني ويدفع بالمهاجم سعد الحارثي.
    في الدقيقة 88 يدفع فييرا بالمدفع علي عباس بديلا للمدافع باسم عباس.
    في الدقيقة 90 يجري العراق التغيير الثالث.
    خلال الدقائق العشر الاخيرة من الوقت الاصلي، لم تشهد المباراة هجمة خطيرة حقيقية على اي من المرميين.
    كاد مالك معاذ ان يحرز هدف التعادل في الوقت المحتسب بدلا من الضائع.
    العراق يتوج بطلا لكأس امم اسيا الرابعة عشر.
    MZ-MA,B/RA-F



    _________________





      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء نوفمبر 22, 2017 8:38 pm